مقدار نفقة الأولاد بعد الطلاق في السعودية

مقدار نفقة الأولاد بعد الطلاق في السعودية هي من أكثر القضايا التي تنتج عن مشكلة الانفصال والطلاق بين الزوجين. فنفقة الأولاد واجبة بعد الطلاق حتى يستطيع الابن أن يكسب رزقه، أما بالنسبة للفتيات فيتم الإنفاق عليهن حتى يتزوجن.

حيث تعتبر قضايا النفقة ومقدارها وكيفية تحديدها من أهم قضايا الأحوال الشخصية التي يحتاج إلى معرفتها الكثيرين. وخاصة في الحالات التي يتم فيها التهرب من دفع النفقة الواجبة قانوناً وشرعاً. لذلك سوف نشرح في هذا المقال كيفية تحديد مقدار نفقة الأولاد بعد الطلاق في السعودية وكل ما يتعلق بها.

مقدار نفقة الأولاد بعد الطلاق في السعودية.

تعتبر نفقة الابناء بعد الطلاق واجبة على الأب الذي عليه تقديمها لهم، وفي حال لم يقم بدفع ما النفقة الواجبة عليه شرعاً لأبنائه. فتقوم الزوجة برفع دعوى نفقة أمام القضاء ليتم تحديد مقدار النفقة حسب ما هو معمول به في النظام السعودي.

وبشكل عام يتم تقديم النفقة على اختلاف نوعها على الالتزامات الأخرى عندما يتم تقدير النفقة للأولاد بعد الطلاق. ولا بد من التحقق من راتب الأب من قبل مرجعه، وهل لديه دخل آخر غير الراتب، وما هي الالتزامات المترتبة عليه وغيرها من المسائل الأخرى.

ومن الجانب القضائي لا يمكن تحديد مقدار نفقة الأولاد بعد الطلاق في السعودية بالضبط، ولا يوجد رقم محدد يُلزم الآباء بأدائه كنفقة للأبناء. لذلك فإن النفقة يتم تقديرها حسب الحال المتعلقة بالزوج أو الولد، لذلك فإن مقدار نفقة الأولاد بعد الطلاق في السعودية يتم تحديدها بعد مراعاة العديد من المسائل المهمة وهي:

  • الالتزامات والديون التي تقع على عاتق الأب.
  • المنزل الذي يعيش به الأب هل هو ملك للأب أو مستأجر.
  • ما هي مقدار ثروة الأب وما هي ممتلكاته.
  • كم عدد الأولاد وكم عدد زوجاته.
  • هل يوجد لدى الأب مصادر أخرى للدخل.
  • هل يوجد إعاقات أو أمراض لدى المُنفق عليهم.
  • هل هناك إعانات أو مساعدات مُستلمة من الدولة.
  • ما هي مقدار النفقة قبل الطلاق.
  • جنس المنفق عليهم.

حيث يتم تقدير النفقة بعد مراعاة هذه المسائل، ويتم الحكم بالنفقة بعد الأخذ بها جميعها. ووفقاً للمادة 46 من نظام الأحوال الشخصية فيراعى عند تقدير النفقة سعة المنفق وحالته. ويمكن للنفقة أن تكون نقداً.

وبالتالي فيقوم الأب بتسديد النفقة التي حكمت بها المحكمة كل شهر عن طريق إدخالها بحساب الأبناء أو بحساب والدتهم الحاضنة لهم. وقد أجاز النظام السعودي المطالبة بزيادة النفقة في حالات معينة أو إنقاصها وذلك عند تغير الأحوال بالنسبة للمنفق أو بالنسبة للأولاد الذين يحصلون على النفقة. بشرط أن يكون قد مضى عام على الحكم القضائي النفقة المطلوب إنقاصها أو زيادتها.

لا تسقط نفقة الأولاد بالتقادم حتى وإن كان الأب معسراً أو فقيراً أو لا يمتلك راتباً وليس له دخل مادي وذلك لأن الشرع ألزمه بأدائها مهما كانت أحواله. وفي حال لم يقم بدفعها فإنها تبقى بذمته إلى أن يؤديها ولا تسقط عنه. لكن بالنسبة للمطالبة بالنفقة الماضية التي أنفقتها الزوجة أو غيرها على الأولاد بنية الرجوع على الزوج فإن النظام لا يحكم لهم بعد مرور سنة من تاريخ رفع الدعوى.

وقد فرض النظام عقوبات قانونية على الممتنعين عن نفقة الأطفال كما في الفيديو التالي:

شروط النفقة على الاولاد بعد الطلاق.

عند حصول الطلاق بين الزوجين فإن مسألة النفقة وما هو مقدار نفقة الأولاد بعد الطلاق في السعودية، تعتبر من المسائل المهمة التي يجب تحديدها وتقديرها. ففي حال كانت حضانة الأولاد للأب فهنا لا حاجة إلى تحديد مقدار النفقة الواجبة للأبناء لأنهم سوف يقيمون معه وينفق عليهم بطبيعة الحال.

وعندما تكون حضانة الأولاد للأم فإما أن يتم الاتفاق بينها وبين زوجها على مقدار النفقة التي يجب عليه تقديمها للأولاد. أو ألا يحصل اتفاق بينهما على مقدار النفقة وبالتالي يتم اللجوء إلى القضاء لكي يقوم بتحديد مقدار النفقة الواجبة على الأولاد بعد الطلاق عند تحقق الشروط المطلوبة.

النفقة واجبة على الأب لأبنائه بعد الطلاق وذلك حسب سعته. وهي من الواجبات اللازمة، حيث تكون النفقة في المأكل والمسكن والملبس. ومن شروط النفقة على الأولاد بعد الطلاق أن يكون هؤلاء الأولاد في سن الحضانة المستوجبة للنفقة التي تختلف حسب جنس الولد. فمثلاً بالنسبة للولد حين يبدأ بالعمل أو يبلغ سن 25 سنة في حال كان طالباً. أمام بالنسبة للفتاة فتنتهي النفقة عنها عند زواجها.

وفي حال مطالبة الزوجة بالنفقة الماضية لمدة أكثر من سنة وأن تكون قد أنفقت على الأولاد بنية الرجوع على الزوج بهذه النفقة التي دفعتها.

ومن الأفضل الاستعانة بمحامي نفقة لديه خبرة عالية في التعامل مع قضايا النفقة وإلمام واسع بجميع الأحكام الشرعية والقانونية التي تنظم هذه القضايا. بالإضافة إلى متابعته لكافة التعديلات القانونية والقضائية في كل ما يتعلق بقضايا النفقة.

حيث يقدم لكم كافة الاستشارات القانونية حول قضايا النفقة وإجراءاتها وكل ما يتعلق بها ويتابع قضية النفقة أمام المحكمة حتى الوصول إلى حكم يرضيكم.

الاوراق المطلوبة لرفع دعوى نفقة السعوديه.

عندما تريد الزوجة رفع دعوى نفقة فهناك العديد من الإجراءات القانونية التي يجب عليها القيام بها، كما أن هناك أوراق مطلوبة لرفع دعوى نفقة في السعودية يجب تجهيزها.

وقد سهلت وزارة العدل طريقة رفع دعوى نفقة من خلال بوابة ناجز الالكترونية، التي تتطلب القيام بعدد من الخطوات الالكترونية لرفع الدعوى. كما أن هناك متطلبات يجب أن تكون متوفرة عند رفع الدعوى.

فمثلاً بالنسبة لدعوى النفقة الماضية فإن الأوراق المطلوبة لرفع دعوى نفقة السعودية:

  • عقد النكاح لتعبئة تاريخه وحال العقد أو صك الطلاق.
  • الإثباتات التي توضح دخل الأب المطلوب النفقة منه.
  • بيانات الأولاد المطلوبة نفقتهم.
  • تاريخ ترك المدعى عليه للنفقة.
  • هوية الأولاد المطلوب نفقتهم.
  • صورة الهوية الخاصة بالزوجة وبياناتها.
  • صحيفة دعوى المطالبة بالنفقة.

حيث يتم رفع الدعوى من خلال الدخول إلى بوابة ناجز الالكترونية والبحث عن خدمة (صحيفة الدعوى) الموجودة ضمن الخدمات الالكترونية وتقديم طلب جديد. وتعبئة خانات تصنيف الدعوى فالتصنيف الرئيسي (أحوال شخصية) ومن التصنيف الفرعي (دعاوى الحضانة والنفقة والزيارة). ثم من نوع الدعوى يتم اختيار (نفقة أو زيادة أو إنقاص النفقة).

وبعد إضافة أطراف الدعوى والبيانات الخاصة بهم ثم تعبئة بيان حالة عقد الزوجية وبيانات الأولاد ثم تقديم الدعوى.

كم نفقة الطفل بعد الطلاق؟

لا يمكن تحديد نفقة الطفل بعد الطلاق على وجه الدقة، وذلك لأنها تختلف باختلاف أعمار الأبناء وجنسهم واحتياجاتهم الأساسية. كما تختلف من أب لآخر حسب الدخل الذي يمتلكه الأب وهل لديه راتب واحد أو يمتلك أكثر من دخل. كذلك ما هي الالتزامات المترتبة على الأب وكم عدد زوجاته وأبنائه وما عليه من ديون. أي بشكل عام ما هي سعة الأب وظروفه المادية ومدى احتياجات الأولاد.

متى تسقط النفقة عن الاولاد.

نفقة الأولاد هي النفقة التي يدفعها الأب للأولاد لتأمين ما يلزمهم من مسكن ومأكل ومشرب وتعليم وصحة وغيرها من الحاجات الأساسية.

لكن نفقة الأولاد لا تبقى بشكل دائم وإنما تسقط عندما يصل الأبناء إلى عمر معين، كما تختلف حسب جنس الأبناء ذكوراً أم إناثاً وحسب الحالة الصحية للأولاد وغيرها من المسائل الأخرى.

حيث تسقط النفقة حسب المادة 58 من نظام الأحوال الشخصية بالنسبة للولد عندما يصل إلى عمر يستطيع به أمثاله التكسب. أمام بالنسبة للبنت فإن نفقتها تسقط بزواجها.

وفي حال كان الولد يدرس فإن النفقة لا تسقط عنه إلا بعد أن يبلغ سن الخامسة والعشرين سنة وهو السن الذي تسقط النفقة فيه. كما تسقط النفقة عن البنت العاملة في حال كانت قادرة على تلبية حاجاتها بنفسها وكافة متطلباتها الأساسية.

لكن هناك حالات لا تسقط فيها النفقة مثل حالة الأبناء الذين لديهم إعاقة جسدية أو ذهنية أو حالة الفتاة التي لم تتزوج. ولا تسقط النفقة عن الأولاد الذين يعيشون مع الأم الناشز لأن النفقة مستحقة لهم بغض النظر عن الأم. وهي مستقلة عن سلوك الزوجة السيء أي السلوك الغير صحيح مع الزوج.

وفي حال لم يقم الأب بالإنفاق على أبنائه، فهنا تقوم الأم بالإنفاق عليهم في حال كانت موسرة لكن بشرطين:

  • أن تكون هذه النفقة بنية الرجوع على الأب فتقوم برفع دعوى لاحقة وتقول بأنها أنفقت على أبنائها مبلغ معين وكانت هذه النفقة بنية الرجوع.
  • ألا تتجاوز النفقة التي تطالب بها السنة.

هل تسقط نفقة الاولاد بالتقادم؟

لا تسقط نفقة الأولاد بالتقادم حتى وإن كان الأب معسراً أو فقيراً أو لا يمتلك راتباً وليس له دخل مادي وذلك لأن الشرع ألزمه بأدائها مهما كانت أحواله. وفي حال لم يقم بدفعها فإنها تبقى بذمته إلى أن يؤديها ولا تسقط عنه. لكن بالنسبة للمطالبة بالنفقة الماضية التي أنفقتها الزوجة أو غيرها على الأولاد بنية الرجوع على الزوج فإن النظام لا يحكم لهم بعد مرور سنة من تاريخ رفع الدعوى.

زيادة وتخفيض نفقة الاولاد.

على الرغم من تحديد مقدار نفقة الأولاد بعد الطلاق في السعودية، إلا أنه قد يطراً مستجدات تتعلق بدخل الأب أو زيادة متطلبات الأولاد أو غيرها من المسائل الأخرى التي تحتاج إلى إعادة النظر في مقدار النفقة المحددة.

وبالتالي فإن تلك الأمور تستوجب إعادة تقدير مقدار النفقة أما زيادة أو تخفيض، وكون قضايا النفقة تعتبر من القضايا المتجددة التي يتم تغييرها بتغير الأحوال. لذلك يمكن إعادة رفع دعوى المطالبة بنفقة الأولاد حتى لو تم الفصل بهذه القضايا في السابق.

وقد نصت المادة 48 من نظام الأحوال الشخصية على جواز إنقاص النفقة أو زيادتها وفقاً لتغير الأحوال. على ألا تُسمع الدعوى سواء لزيادة النفقة أو إنقاصها قبل أن تمضي سنة من التاريخ الذي صدر به حكم النفقة، إلا في حالات استثنائية تقوم المحكمة بتقديرها.

وحالات زيادة النفقة وإنقاصها هي ما يلي:

  • الحالات التي تستدعي زيادة نفقة الأولاد هي عندما لا تكفي النفقة التي تم الحكم بها في السابق بتغطية جميع المصاريف التي يحتاج الأولاد إليها. نتيجة بعض الأمور التي استجدت وأدت إلى زيادة المصاريف. كذلك يمكن أن يتغير حال الزوج للأفضل بحيث يستطيع الإنفاق أكثر من السابق، وبالتالي يتم زيادة نفقة الأطفال حسب سعة المنفق تطبيقاً للآية الكريمة: (لينفق كل ذو سعة من سعته).
  • أما الحالات التي تستدعي تخفيض النفقة هي إعسار الزوج كأن يكون راتب الأب مرتفع وتم تقدير النفقة على أساسه. لكن أتت ظروف تغير راتبه بسببها وأصبح أقل نتيجة نقص في راتبه أو إحالته إلى التقاعد. أو هناك حالات يكون لدى الأب فيها دخل آخر غير الراتب. لكن توقف لسبب من الأسباب. وبالتالي الأمر يستوجب طلب تخفيض النفقة.

وعند طلب تعديل النفقة فلا بد من وجود حاجة ملحة لتغيير النفقة وأن يتم تقديم الإثباتات على ذلك.

وفي ختام مقالنا.

مقدار نفقة الأولاد بعد الطلاق في السعودية وشروطها 2023.

نأمل بأن يكون الشرح الذي قدمناه لكم حول قضايا النفقة في السعودية قد حقق لكم الفائدة. وللاستفسار عن أي شيء ترغب بمعرفته حول مقدار نفقة الأولاد بعد الطلاق في السعودية وشروط رفع دعوى حضانه أو اجراءات الطلاق الغيابي في السعودية. فلا تتردد بالتواصل مع شركة محمد عبود الدوسري للمحاماة والاستشارات القانونية.

المصادر.

أضف تعليق

اتصل بنا
متجر الصفوة اطلب خدمات قانونية